أحمد زهير يُعانق الحرية

aa
20 أبريل 2021 - 12:12 م

عانق اليوم الكاتب العام للجمعية الوطنية لحقوق الانسان أحمد زهير حريته بعد قضائه ستة أشهر سجنا نافدا، بتهمة إهانة موظف وهيئة منظمة ونشر أخبار كاذبة والتشهير بالحياة الخاصة، قضت بها محكمة الاستئناف بمدينة أسفي.

 

هذا وقد استقبل رفاق زهير الأخير بشعارات تضامنية مع رفيقهم، ومنددة بالحكم القاسي الذي تعرض له نتيجة لما اعتبرته الجمعية الوطنية في بيانات سابقة  مؤامرة بعد فضحه الفساد والمفسدين، ومؤكدة أن هذا الملف تمت فبركته من أجل إسكات الأصوات الحرة النزيهة.، غير مستندة على أي أساس قانوني، الهدف منها إسكات صوت أحمد زهير وتكميم الأصوات الحرة والفاضحة لكل أشكال الفساد بالمنطقة.

 
مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية) .