إجتماع حاسم للمجلس الوطني للكونفدرالية المغربية لناشري الصحف والإعلام الإلكتروني

IMG 20210522 WA0067
22 مايو 2021 - 10:58 م

عقد  المجلس الوطني للكونفدرالية المغربية لناشري الصحف والإعلام الإلكتروني،أمس الجمعة 21 ماي من الساعة التاسعة الى منتصف الليل اجتماع  بتقنية الزوم.

 

حيث شارك في هذا الاجتماع السنوي جميع أعضاء ورؤساء المكاتب الجهوية للكونفدرالية على الصعيد الوطني، وتم تاطيره من طرف الاستاذ عبد الوفي الحراق، بمساعدة الكاتب العام الحاج نجيم عبد الاله، والاستاد خالد مطيع، والاستاد حامي الدين الأمين الوطني للكونفدرالية
وتمحور جدول الاعمال على الشكل الاتي :

توطئة حول حرية الصحافة الالكترونية بمناسبة اليوم العالمي لحرية الصحافة والقضايا السياسية والاجتماعية الراهنة.

الهيكلة والتنظيم وتجديد الفروع.

الدعم الاستثنائي الاجتماعي للمنشآت الاعلامية الالكترونية الصغرى والمقاولين الذاتيين .

متفرقات ( بطائق القطار – انتخابات المجلس الوطني المقبلة .. ).

وخلال هذا الاجتماع تقدم الاستاذ عبد الوافي الحراق رئيس الكونفدرالية بعرض هام، تطرق فيه لمختلف القضايا المدرجة في جدول الاعمال. بالإظافة الى عرض عن منجزات الكونفدرالية منذ تأسيسها، بل مند تأسيس التنسيقية قبل اربع سنوات .
كما عرج الحراق في كلمته القيمة الى القضية الوطنية الراهنة، وفي مقدمتها الوحدة الترابية، والمناوشات الغير اللائقة التي تعتمدها الجارة اسبانبا تجاه المغرب.

مشيرا في ذات الآن الى أن اسبانيا من الدول الأولى التي تتمتع بحصة الأسد من الاستتمارات المغربية، وبالرغم من ذلك فإنها لا تبادل المغرب نفس التعاون. كما عبر عن استنتكاره لما تقوم به وسائل الإعلام من تضليل وتزييف للحقائق والتحريض ضد المغرب، وهو ما يعتبر انتهاكا سافرا لكل أعراف وقيم الصحافة وأخلاقياتها المهنية.

معلنا في نفس الوقت عن تضامن الكنونفدرالية مع ما وقع لإحدى صحافيات العاملة لدى المؤسسة الإعلامية الزميلة شوف تي. داعيا كل وسائل الاعلام الوطنية لاسيما منها الصحافة الالكترونية الى اتخاذ الحيطة والحذر في التعامل مع الأخبار الواردة من اسبانيا والحرص على عدم السقوط في تسمية القضية الوطنية بالصحراء الغربية بدل تسميتها بالصحراء المغربية كما يروج له خصوم الوحدة الترابية.

وفي معرض حديثه عن الشأن الاعلامي الوطني، تابع السيد عبدالوافي الحراق مداخلته بالتنويه والشكر لما بدلته مديرية الموارد البشرية والمالية وكافة الاقسام الملحقة بها التابعة لمديرية قطاع الاتصال، على ما قدمته من تعاون وتفهم لأوضاع المقاولات الاعلامية الصغرى، سيما الدعم الاستثنائي الاجتماعي المخصص لفائدة المواقع الالكترونية، ضمن البرنامج الحكومي لجنة اليقظة لجائحة كورونا، بعد كان حكرا على مؤسسات إعلامية دون أخرى بمعايير مجحفة.

مطالبا في نفس الوقت الجهات المعنية وفي مقدمتها الحكومة والقطاع الوصي على اعتماد منهجية تكافؤ الفرص والمساواة في توزيع الدعم وبشروط تتناسب جميع المؤسسات الإعلامية كبيرة كانت أم صغيرة، وذلك تماشيا مع ما ينص عليه الدستور في الفصل 35 .

كما وقف السيد الحراق على ما وصلت إليه وضعية حرية الاعلام ببلادنا وما يتضمنه قانون الصحافة الجديد بسلبياته وايجابياته، داعيا إلى إعادة النظر في بعض مقتضياته الكجحفة وإيلاء الأولوية والعناية إلى أسس اخلاقيات المهنة وضرورة تنزيلها على ارضية الواقع.

وحث العاملين بالقطاع على احترامها والالتزام التام بها. وفي ذات السياق نبه الى مايعانيه الصحفيين من اعتقالات وتعسف بسبب حرية التعبير والرأي، معلنا عن تضامن الكونفدرالية اللامشروط مع معتقلي الرأي. مشيرا كذلك الى وجوب دعم المقاول الذاتي وحل جميع الإشكاليات المعيقة التي تواجهه. كما تطرق الاستاد الحراق الى الهيكلة التنظيمية وتنشيط الفروع الجهوية وخلق برامج تخص كل جهة، والعمل على إحداث الدعم الجهوي تماشيا مع ما يطرحه صاحب الجلالة بالنسبة الى تقوية الجهوية وتفعيل دورها، وهو ما سيخدم مصالح الصحفيين والصحافيات والمؤسسات الاعلامية.

واختتم كلمته بضرورة تكثيف الجهود للنهوص بالصحافة الالكترونية واعطاءها المكانة الريادية التي تستحقها، بوصفها من أهم وسائط الاتصال والإعلام، تيمنا بزميلتها في كافة دول العالم.

وفي عرضه ابرز الكاتب العام للكونفدرالية نجيم عبد الاله خمس
أولويات يجب علينا ابرازها إعلاميا وهي :

التنويه برجال الامن والدرك والسلطات المحلية الدين ابانوا منذ بداية الوباء على عدم مضايقة رجال الاعلام خلال تغطياتهم او خلال تنقلاتهم بين المدن لغرض مهني.

إصدار بيان تنديدي حول ما تعرض له الصحفييون الفلسطيننيون على يد المحتل الصهيوني.

إصدار بيان تنديدي حول ما تعرض له الأطفال والشباب على يد رجال الحرس المدني والامن الاسباني خلال موجة الدخول الى سبتة ومليلية.

موضوع المراسل الصحفي وما يعانيه سواءا مع السلطات المحلية او القضاء وعدم الاعتراف به كممارس لمهنة الصحافة.

خلق خلية يقضة ومتابعة ورصد ما يحاك إعلاميا ضد المغرب من طرف الجزائر واسبانيا ،وكل اعلام منحرف يبيع نفسه من اجل النيل من المغرب وحقوقه المشروعة ومقدساتها وعلى راسها جلالة الملك نصره الله.

وفي ما يلي اهم ما جاء في هذه المداخلات :

مذاخلات الزملاء ورؤساء الفروع في مستوى التطلعات الواعدة

وخلال مداخلاتهم عبر جميع الزملاء عن وعيهم ونضجهم من خلال ما طرحوه من ملاحظات واقتراحات تفيد الجسم الصحفي بصفة عامة ومن ذلك:
تتمين خطوات احدات الكونفدرالية الافريقية للاعلام الرقمي وجعل المغرب مقرا لها.
الانتباه لمعانات الصحفي المغربي الدي يكابد في صمت جراء نقص الدعم وعدم ملائمة القوانين المحدتة لطموحاته.
مواجهة جميع التحديات التي تقف في طريقنا ، والعمل على تكتيف اللقاءات والتعارف فيما بيننا.
وكذا نشر بيان تضامني بسبب التنكيل الدي تعرضت له الصحفية بمدينة سبتة وهي تقوم بواجبها المهني.:
هيكلة الكونفدرالية وخلق برنامج عمل ومواجهة مجموعة من التحديات و استكمال اليات الفروع وخلق لجان المواكبة والرصد والدفاع عن ما يتعرض له الصحفي وتعزيز ذلك بالبلاغات والبيانات ، التأكيد كذلك على خلق خلية للرصد والمتابعة..
و ضرورة خلق القانون الداخلي
مستوى التطلعات الواعد:

كماةتمت الإشارة الى اعتماد المراسلين وحمايتهم وتاسيس قانون معترف بهم لضمان حقوقهم.
التاكيد كذلك على خلق خلية لليقظة ومتابعة كل ما يمس الوطن والرد على الخونة والمشككين :
وتطرق الزملا الى خلق برنامج عمل ومواجهة مجموعة من التحديات و استكمال اليات الفروع وخلق لجان المواكبة والرصد والدفاع عن ما يتعرض له الصحفي وتعزيز ذلك بالبلاغات والبيانات

تم كذلك الالحاح على ضرورة خلق القانون الداخلي ليضبط عمل الجميع خاصة أعضاء ومكاتب الفروع الجهوية ،.
كما جاء في المداخلات الاشارة الى التهميش الذي يلحق بالعديد من الصحف والزملاء وكذ الاقصاء الممنهج بخصوص منح البطاقات المهنية او بطاقات القطار.
.
الهيكلة السليمة تقوي الكونفدرالية
كما تمت الاشارة كذلك الى الهيكلة الصحيحة والسليمة التي تقوي الكونفدرالية والعمل على الدعوة لانشاء دفتر تحملات للدعم الجهوي بالنسة للمقاولات الإعلامية عبر الجهات

اشكالية المراسل الصحفي

تم ابرز إشكالية الاقصاء بالنسبة للبطاقات المهنية التي يصدرها المجلس الوطني وكذا إشكالية المراسل الصحفي ورخصة التصوير الغير معممة على كل المقاولات والمنابر والتي توضع لها عدة شروط قد تكون تعجيزية
وأشار اغلب المتدخلين الى الدعم المقدم والغير كافي بالنسبة للمقاولات الصغيرة.

وجوب العمل على التصفية الشاملة وتحمل الفروع لمسؤولياتها

تمت الاشارة كذلك الى وجوب التحلي بالمسؤولية، وتتمين نضال الجميع منذ اكتر من اربع سنوات حينما تم انشاء التنسيقية لما تم جنيه من ذلك خاصة تكوين وانشاء المكاتب الجهوية التي هي تمرة جهد ونضال من الجميع كما أتفق الجميع على وجوب تسجيل موقفنا من احدات سبتة ومليلية ، والعمل على تشديد اللهجة في البلاغات والبيانات التي ستصدر ضدا على كل من يضرب بلدنا ومصالحه ويقوم بطعننا من الخلف،

وتم التعبير على ارتياح الزملاء والمقاولات لما حققته والوصول الى ما كانت تصبوا اليه من دعم وتصاريح وبطاقات مهنية

وكالة للاخبار واداعة اخبارية

وتم اقترح العمل على انشاء وكالة للاخبار تابعة للكونفدرالية واحدات اداعة خاصة، وطلب الحصول على الخدمات الإعلامية من انترنيت واخبار الوكالة بصفة مجانية تشجيعا للمقاولات الشابة
ربط علاقات مع الفيدرالية المغربية للمقاولات

ودعى الزملاء الى تنظم اجتماعات وطنية في كل الجهات بالتناوب وسنكون بلاشك اقوياء بارادة لتغير القوانين المجحفة المسلطة على رقابنا وخاصة المقاولات الصغرى . ،

كلمة ختامية للاستاد عبد الوافي الحراق

وخلال تعقيبه اوضح الاستاد عبد الوافي الحراق على تاكيد وجوب اخراج القانون الداخلي للوجود لكي تستكمل الكونفدرالية اركانها الاساسية ،وكذا تاسيس لجان العمل وانهاء اركان الهيكلة ،وبالنسبة لمسألة المراسل الصحفي ووجوب ضرورة الاعتراف به فان هذه المسالة تحتاج الى جلسة خاصة واقتراح قانون لذلك لمدبرية الاتصال وللمجلس الوطني ، حيث يضيف الاستاد الحراق ان النيابة العامة نفسها تجد اشكاليات في ذلك امام الكتير من القضايا التي كان متابع فيها المراسل الصحفي كمنتحل للصفة رغم ممارسته للمهنة ،كما اشار الى اشكالية اخرى تتلخص في المجلات العلمية والثقافية وغيرحاجتها للتصريح بحكم انها لا تخضع لقانون الصحافة،واكد على ضرورة تاسيس لجان العمل من اجل تنفيذ الكتير من البرامج المسطرة بالكونفدرالية ،كما طالب باطلاق الحرية والترخيص للمديريات الجهوية التابعة التابعة للوزارة ، قصد جعل الدعم جهويا مما سيسهل مامورية المقاولات الاعلامية .

واشار كذلك الى ان الكونفدرالية قد تعاملت بفعالية ومسؤولية وانضباط تام مع تلات وزراء لوزارة الاتصال ومديرياتها وهم : السبد الاعرج والسيد عبيابة والسيد الفردوس ،وكانت قاب قوسين من خلق شراكة متينة وفاعلة والتي كانت ستعود على الجسم الصحفي بالنفع العمبم بل وكانت ستساعد الدولة في تنظيم محكم واحسن مما نحن عليه الان .

والزملاء وكذ الاقصاء الممنهج بخصوص منح البطاقات المهنية او بطاقات القطار.
العمل على إعادة الهيكلة سواء بالنسبة للمكتب المركزي او الفروع.
مداخلة الزميل حمدي من مراكش الهيكلة السليمة تقوي الكونفدرالية
في تدخله ابرز رئيس الفرع الجهوي لجهة مراكش اسفي على شكره للاستاد الحراق ومجهوداته الملموسة ووجوب دعمه ومساندته التامة والمتواصلة
مبرزا ان الهيكلة الصحيحة والسليمة تقوينا ككنفدرالية وموضحا ما شعر به من السلطات الجهوية والإقليمية تجاه فرع كونفدرالية مراكش اسفي من اهتمام وتعاون مقترحا العمل على الدعوة لانشاء دفتر تحملات للدعم الجهوي بالنسة للمقاولات الإعلامية عبر الجهات

المتدخل بلحسن رئيس فرع جهة تادلة ازلال

اشكالية النراسل الصحفي

ابرز إشكالية الاقصاء بالنسبة للبطاقات المهنية التي يصدرها المجلس الوطني وكذا إشكالية المراسل الصحفي ورخصة التصوير الغير معممة على كل المقاولات والمنابر والتي توضع لها عدة شروط قد تكون تعجيزية
وأشار كذلك الى الدعم المقدم والغير كافي بالنسبة للمقاولات الصغيرة.
الزميل حامي الدين الأمين الوطني للكونفدرالية

وجوب العمل على التصفية الشاملة وتحل الفروع لمسؤولياتها

أشار الى غياب بعض الزملاء عن المواكبة والحضور ووجوب التحلي بالمسؤولية، ومشيرا الى نضال الجميع منذ اكتر من اربع سنوات حينما تم انشاء التنسيقية وما تم جنيه من ذلك خاصة تكوين وانشاء المكاتب الجهوية التي هي تمرة جهد ونضال من الجميع كما أشار كذلك واكد على وجوب تسجيل موقفنا من احدات سبتة ومليلية ، والعمل على تشديد اللهجة في البلاغات والبيانات التي ستصدر ضدا على كل من يضرب بلدنا ومصالحه ويقوم بطعننا من الخلف،
كما ابرز على وجوب عمل التصفية الشاملة خلال هذه السنوات الى الان ، من أجل بقاء الاصلح من الأعضاء وازلة من لا يواكب مسيرتنا وسرعتها.
مشيرا ان الكثير من الزملاء والمقاولات حققت ما كانت تصبوا اليه من دعم وتصاريح وبطاقات مهنية داعيا الى مبادرات مكاتب الفروع على إبراز برامجهم وانشطتهم وعدم التعويل على المكتب الوطني

الزميل فيصل مكتب برشيد لشؤون الاستتمار

دعى كذلك الى التضامن مع الزميلة فاطمة الزهراء التي تمت مضايقتها من طرف الامن الاسباني.

الزميل خالد مطيع

وكالة للاخبار واداعة اخبارية

اقترح العمل على انشاء وكالة للاخبار تابعة للكونفدرالية واحدات اداعة خاصة، وطلب الحصول على الخدمات الإعلامية من انترنيت واخبار الوكالة بصفة مجانية تشجيعا للمقاولات الشابة
ربط علاقات مع الفيدرالية المغربية للمقاولات

الزميل سعيد بقلول رئيس فرع جهة فاس مكناس

يجب ان نكتف من انشطتنا وتنفيذ برامجننا لكي ننجح وبذلك نتفوق على اللوبي الدي يجتم على صدر الاعلام ببلادنا وقوتنا في وحدتنا وتكتيف مكاتب جهوية الفاعلة والمواكبة ،وبالنسبة لفرعنا فاننا ننظم اجتماعات شهرية ،ومن اجل تكسير المركزية ، على الكونفدرالية ان تنظم اجتماعات وطنية في كل الجهات بالتناوب وتاسيس القانون الداخلي وسنكون بلاشك اقوياء بارادة لتغير القوانين المجحفة المسلطة على رقابنا وخاصة المقاولات الصغرى .

مذاخلة الاستاد حكيم اشتيوي

مدير معهد التكوين السمعي البصري،

اوضح الاستاد حكيم الشتيوي بعد أن اتنى وايد كلمة الاستاد عبد الوافي الحراق على العمل من اجل البحت على مقر قار للكونفدرالية وهذا سبساعدها بلاشك على نجاح اسس هياكلها ،كما ابدى استعداده ليضع مكاتب معهد التكوين السمعي البصري تحت تصرف الكونفدرالية وكذالك في مجال التكوين ،

كلمة ختامية للاستاد عبد الوافي الحراق

وخلال تعقيبه اوضح الاستاد عبد الوافي الحراق على تاكيد وجوب اخراج القانون الداخلي للوجود لكي تستكمل الكونفدرالية اركانها الاساسية ،وكذا تاسيس لجان العمل وانهاء اركان الهيكلة ،وبالنسبة لمسألة المراسل الصحفي ووجوب ضرورة الاعتراف به فان هذه المسالة تحتاج الى جلسة خاصة واقتراح قانون لذلك لمدبرية الاتصال وللمجلس الوطني ، حيث يضيف الاستاد الحراق ان النيابة العامة نفسها تجد اشكاليات في ذلك امام الكتير من القضايا التي كان متابع فيها المراسل الصحفي كمنتحل للصفة رغم ممارسته للمهنة ،كما اشار الى اشكالية اخرى تتلخص في المجلات العلمية والثقافية وغيرحاجتها للتصريح بحكم انها لا تخضع لقانون الصحافة،واكد على ضرورة تاسيس لجان العمل من اجل تنفيذ الكتير من البرامج المسطرة بالكونفدرالية ،كما طالب باطلاق الحرية والترخيص للمديريات الجهوية التابعة التابعة للوزارة ، قصد جعل الدعم جهويا مما سيسهل مامورية المقاولات الاعلامية .

واشار كذلك الى ان الكونفدرالية قد تعاملت بفعالية ومسؤولية وانضباط تام مع تلات وزراء لوزارة الاتصال ومديرياتها وهم : السبد الاعرج والسيد عبيابة والسيد الفردوس ،وكانت قاب قوسين من خلق شراكة متينة وفاعلة والتي كانت ستعود على الجسم الصحفي بالنفع العمبم بل وكانت ستساعد الدولة في تنظيم محكم واحسن مما نحن عليه الان .

 
مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية) .