اتحاد مغربي يتضامن مع تقنيي الشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة

11 يونيو 2020 - 6:17 م

عمد الاتحاد المغربي للتقنيين في بيان تضامني إلى تقديم الشكر والإمتنان للتقنيين الإعلاميين بالشركة الوطنية للإذاعة و التلفزة ، باعتبارهم العمود الفقري في مجال السمعي البصري، والرأسمال البشري المنسي من حيث تجسيد الاعتراف بمجهوداتهم وتمكينهم من حقوقهم، لما قدموه في هذه الظروف الاستثنائية التي عرفتها البلاد من انتشار فيروس كورونا “كوفيد 19”.

وأشار نفس البلاغ إلى الجهود لإيصال تطورات الجائحة بالبلاد بالصوت والصورة وإطلاع الرأي العام الوطني عليها ومواكبة كل المستجدات الطارئة لهذا الوباء رغم الإكراهات التي تعترضها أثناء أدائها لواجبها المهني.

كما عبر البلاغ المذكور عن تضامنه اللامشروط كذالك مع تقنيات وتقنيي هذا القطاع ويعتبر مطلبهم الشرعي عن الأخطار المهنية حق من حقوقهم أسوة بكل المهن والوظائف التي تحفها مخاطر مهنية؛

وفي الأخير طالب الإتحاد المغربي للتقنين السلطة الحكومية الوصية على القطاع بفتح باب للحوار مع هذه الفئة عبر ممثليها والاستجابة لمطالبها في إطار العدالة المهنية

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية) .