تمكنت عناصر الشرطة بولاية أمن القنيطرة، زوال أمس الأربعاء، من توقيف ممرض متقاعد، يبلغ من العمر 62 سنة، وذلك لتورطه في قضية تتعلق بالتزوير واستعماله وترويج المؤثرات العقلية والأدوية الطبية بدون رخصة ومحاولة الإرشاء.

 

وكشف مصدرأمني، أنه جرى توقيف الممرض داخل منزل بحي الشباب بمدينة القنيطرة، وهو متلبس بافتعال جرح بجسد سيدة ورتقه بواسطة غرز طبية لاستصدار شهادة طبية مزورة، بغرض الإدلاء بها للعدالة لإثبات مدة وهمية للعجز في قضية زجرية تتعلق بالضرب والجرح بواسطة السلاح الأبيض، وذلك قبل أن يحاول تقديم مبلغ مالي لعناصر الشرطة على سبيل الرشوة لتفادي إجراءات توقيفه.

وأضاف المصدر ذاته أن عملية التفتيش المنجزة في سيارة الموقوف أسفرت عن حجز شارة وظيفة تخص مستخدمي قطاع الصحة ومبلغ مالي قدره 86 مليون سنتيم ، يشتبه في كونه من عائدات هذا النشاط الإجرامي، فيما تم العثور بداخل منزله على معدات جراحية ومطبوعات لشواهد طبية و20 علبة من الأدوية المخدرة.