المسلم قوي امام جائحة كورونا

31 مارس 2020 - 7:17 م

أقول وبالله التوفيق،لا يقع شيء في هذا الكون إلا بتدبير من الله سبحانه وتقديره، يقول الله تعالى *إنا كل شيء خلقناه بقدر*
وقال سبحانه *كل يوم هو في شأن*
وقال سبحانه *والله يقدر الليل والنهار*
وفي الحديث الصحيح يقول النبي صلى الله عليه وسلم وهو يقر هذه المعاني*احفظ الله يحفظك إحفظ الله تجده تجاهك ،إذا سألت فاسأل الله وإذا استعنت فاستعن بالله،واعلم أن الأمة لو اجتمعت على أن ينفعوك بشيء، لم ينفعوك إلا بشيء قد كتبه الله لك،وإن اجتمعوا على أن يضروك بشيء لم يضروك إلا بشيء قد كتبه الله عليك ،رفعت الأقلام وجفت الصحف*رواه الترمذي
وفي الحديث الصحيح يقول النبي صلى الله عليه وسلم*إن الله كتب مقادير الخلق قبل أن يخلق السموات والأرض…*
والمقادير تنقسم إلى خمسة أقسام.
-تقدير أزلي.
-تقدير يومي.
تقدير يوم القيامة.
تقدير ليلة القدر.
-تقدير عمري.
ومن أقدار الله نزول هذا الوباء الذي يسمى بكورونا المستجد كوفيد 19،الذي انتشر في العالم بأسره.
والحقيقة أن المسلم يتعامل مع أقدار الله بالصبر والرضى ،فلا يجزع ولا يتسخط ولا يفزع ولا يكون هلوعا ولا يكون متهورا بعدم أخذه بأسباب الاحتياط والاحتراز من هذا الوباء
ولكن تجده متوكلا على الله في دفع هذا الوباء والبلاء.
فتجد قلبه معلق بالله صابرا محتسبا الأجر عند الله،ويتخذ جميع أسباب الاحتياط والاحتراز ،ومنها الحفاظ على قواعد السلامة والنظافة التي تصدرها الوزارة المختصة وزارة الصحة المغربية، والالتزام بإرشادات الأطباء المختصين، وكذلك اتباع تعليمات وزارة الداخلية وعلى رأسها الإسهام في إنجاح الحجر الصحي من خلال البقاء في البيوت وعدم الخروج إلا في حالة الضرورة.
وعناصر هذا الموضوع تنقسم إلى ثلاثة أقسام.
*1مفهوم الصبر.
*2مكانة الصبر في الإسلام.
*3دور قيمة الصبر في دفع الوباء والبلاء .
*العنصر الأول مفهوم الصبر*
يقصد بالصبر في اللغة المنع والحبس، ومنه قول الله تعالى *إني نذرت للرحمان صوما*.
أي حبست لساني عن الكلام.
وفي الاصطلاح : هو حبس اللسان عن التشكي والنفس عن الجزع والجوارح عن المعاصي.
وينقسم إلى أربعة أقسام .
1-صبر على المأمور ،كالصبر على المواظبة على الصلاة و إخراج الزكاة والتبرع والتعاون… وكل الطاعات والقربات.
2-صبر عن المحظور،وهو الصبر عن الحرام ،كالصبر عن أكل الحرام وعقوق الوالدين….
3-صبر على أقدار الله المؤلمة.
كالصبر على هذا الوباء *كورونا*
من خلال الالتزام بقواعد السلامة والنظافة التي تصدرها الوزارة المختصة واتباع تعليمات وزارة الداخلية بالبقاء في البيت وعدم الخروج إلا في حالة الضرورة، وفي نفس الوقت التضرع الى الله بالدعاء والإكثار من الأذكار والتوبة والإنابة الى عز وجل واستغفاره من جميع الذنوب والمعاصي.
4-الصبر الجميل وهو الذي لايريد به المرء إلا وجه الله عز وجل .
*العنصر الثاني: مكانة الصبر في الإسلام*.
+من فضائل الصبر في الاسلام، أن الله يجزي الصابرين بغير حساب يقول الله تعالى *إنما يوفى الصابرون أجرهم بغير حساب* فأجر الصابرين لا نهاية له.
+ومن فضائله أيضا أن الله يجازي الصابرين بمكافأة عالية وهي دخولهم إلى الجنة يوم القيامة من باب الصبر. يقول الله تعالى *والملائكة يدخلون عليهم من كل باب سلام عليكم بما صبرتم فنعم عقبى الدار*
+ومن فضائل الصبر كذلك أن النصر يأتي ملازما له ولا يفارقه.
يقول النبي صلى الله عليه وسلم*وأعلم أن ما أخطأك لم يكن ليصيبك وما أصابك لم يكن ليخطئك واعلم أن النصر مع الصبر وأن الفرج مع الكرب وأن مع العسر يسرا* رواه الترمذي.
+ومن فضائل الصبر كذلك ،أنه سبب لتكفير الذنوب والسيئات
يقول ربنا الكريم *وبشر الصابرين الذين إذا أصابتهم مصيبة قالوا إنا لله وإنا إليه راجعون أولئك عليهم صلوات من ربهم ورحمة وأولئك هم المهتدون*
وفي الحديث الذي رواه الشيخان عن أبي سعيد الخدري وأبي هريرة رضي الله عنهما قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:”ما يصيب المسلم من نصب ولا وصب ولا هم ولا حزن ولا غم ،حتى الشوكة يشاكها إلا كفر الله بها من خطاياه”جعلني وأياكم من الصابرين .
*العنصر الثالث :دور قيمة الصبر في دفع الوباء والبلاء*
ينبغي على المسلم والإنسان أن يصبر أمام هذا الوباء، وذلك بالتزام الوصايا التي تصدرها وزارة الصحة ،وكذلك باتباع تعليمات وزارة الداخلية من خلال البقاء في البيوت وعدم الخروج إلا لغرض ملح.
وفي نفس الوقت ينبغي للإنسان أن يحتسب الأجر عند الله فالمؤمن لا ينبغي أن يكون فزعا ولا هلوعا ولا متهورا بل يتخذ سبل النجاة والوقاية منهجا له حتى يأتي الفرج من عند الله سبحانه .ولذلك فإن أمر المؤمن كله خير، إن أصابته سراء شكر فكان خيرا له وإن أصابته ضراء صبر فكان خيرا له.
يقول النبي صلى الله عليه وسلم وهو يرسم هذه المعاني*عجبا لأمر المؤمن إن أمره كله له خير ،وليس ذلك إلا للمؤمن :إن أصابته سراء شكر، فكان خيرا له وإن أصابته ضراء صبر فكان خيرا له*رواه مسلم.
فاللهم اجزنا جزاء الصابرين،اللهم اجعلنا من الصابرين،اللهم اجعلنا من التائبين والمنيبين.اللهم أبعد على مولانا أمير المؤمنين جلالة الملك محمد السادس هذا الوباء،اللهم أبعده على مولانا صاحب السمو الملكي الأمير الأمجد مولانا الحسن.وأبعده على صاحب السمو الملكي مولاي رشيد،وأبعد هذا الوباء على كافة أفراد الأسرة الملكية الشريفة
اللهم أبعد هذا الوباء على بلدنا المغرب الحبيب .
اللهم أبعد هذا الوباء على سائر بلاد المسلمين والعالم كله.
اللهم أبعد هذا الوباء علينا وعلى رئيس الاتحاد الوطني للدكاترة الدكتور الهمام والمقام سيدي احسان المسكيني.
اللهم أبعد هذا الوباء على كافة أعضاء المكتب المسير وعلى جميع أعضاء الاتحاد
اللهم نجنا جميعا من هذا الوباء، يا مجيب الدعوات يا قاضي الحاجات يا مفرج الكربات يارب الأرض والسماوات.
قلت وقولك الحق *وقال ربكم ٱدعوني أستجب لكم*
فاللهم لا تردنا خائبين ،اللهم لا تخيب رجاءنا فيك.
هذا ما أمكن جمعه وتيسر لمه.
والله الهادي الى سواء السبيل وهو حسبي ونعم الوكيل.
وصلى الله وسلم وبارك على سيدنا محمد .
سبحان ربك رب العزة عما يصفون وسلام على المرسلين والحمد لله رب العالمين.

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية) .