تحت أنظار المئات…. تُخطف روح شاب على يد بائع حوت بآسفي

Screenshot 2021 05 20 07 12 35 30
20 مايو 2021 - 7:52 ص

اهتزت مدينة آسفي و بالضبط في حي “اعزيب الدرعي” على واقعة جريمة قتل بشعة كان ضحيتها شاب في السادسة والعشرين من عمره، على يد “سفاح”، عاد من السجن لتصفية بعض الحسابات.

 

 

و تحت أنظار و كاميرات المئات من المواطنين، الذي لم تحرك فيهم المجزرة ساكنا، تنفس الشاب المسمى بزُهير آخر لحظاته بين أشخاص غابت عنهم روح الإنسانية، و الذين اكتفوا بمشاهدة “العرض الدموي”.

 

ولم يكتفي المجرم فقط بقتل الضحية، إنما استمر في طعن الجثة حتى بعد خروج الروح منها، و تقطيع دراع الشاب بكل برودة دم ، كما أوضح الفيديو الملتقط من طرف إحدى ساكنة الحي.

 

أصبحت الجرائم مستحبة إلى هذا الحد، إلى درجة مشاهدة “الملايين” لمنظر شنيع كهذا، و الإكتفاء بالتأسف على الضحية، في الوقت الذي كان من الممكن كبح المجرم؟فما الفرق إذن بينهم و بين ذلك السفاح؟

 

و صرح بعض أفراد عائلة الجاني، على أنه بريء “رغم فعله الشنيع”، و ما قام به كان فقط دفاعا عن نفسه، و أن الضحية هو من بدأ النزاع في الأول.

 

و أثارت القضية رواد مواقع التواصل الإجتماعي، الذين أعلنوا تضامنهم مع الضحية، حيث طالبوا بأقصى العقوبات في حق المجرم، إنصافا لروح زهير، و تحقيق العدالة التي لطالما كانت في خبر كان.

بالفيديو..

 
مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية) .