تونس تلجأ للجيش لتسريع عملية التطعيم

hgt
14 يوليو 2021 - 5:01 م

تواجه تونس موجة ثالثة من وباء كوفيد-19، صعّبت الوضع على المستشفيات التي تعج بالمرضى، وسط نظام صحي يعاني من الترهل، ما دفع ببعض المناطق إلى إعادة إعلان إغلاق شامل.

 

وكانت فرنسا أضافت أمس الثلاثاء تونس إلى قائمة الدول ذات مستوى الخطر العالي بسبب انتشار الفيروس.

وفي محاولة من الحكومة لوقف انتشار الوباء وتخفيف الضغط عن المشافي، قررت تونس نشر الجيش من أجل تلقيح السكان في أكثر المناطق تضرراً من الوباء والمناطق الأخرى، حيث نسب التطعيم منخفضة.

والإثنين لقح عاملون طبيون من القوات المسلحة أشخاصاً تزيد أعمارهم عن 60 عاماً وآخرون يعانون من مشاكل طبية في مدينتي كسرى وسليانة ومناطق أخرى من إقليم الشمال الغربي.
وكان الملك محمد السادس وجه تعليمات من أجل إرسال مساعدات طبية عاجلة إلى تونس، تتألف من وحدتي إنعاش كاملتين ومستقلتين، بسعة إجمالية تبلغ 100 سرير. كما تضم المساعدات 100 جهاز تنفس ومولدين للأكسجين بسعة تبلغ قدرة كل منهما 33 م3/ساعة.

 
مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية) .