جمعية تدعو لاجلاء بقايا سفينة إيسلندية تشوه جمال شاطئ العيون

21 ديسمبر 2019 - 7:45 م

عادل محمدي ( صحافي متدرب )

أقدمت جمعية الكوكب الأخضر بالعيون، على مراسلة مديرية التجهيز والنقل، بخصوص مشكل السفينة الإسلندية “que sera sera hf-26” الجانحة بشاطئ ( طاش مطاش ) شمال مدينة المرسى، وذلك في اطار دفاعها عن الحقوق البيئية بالمنطقة.
هذا ونبهت نفس الجمعية في تقريرا لها، الى ضرورة إزاحتة السفينة المذكورة بإعتبارها خردة تشكل خطرا على صحة البيئة البحرية و البشرية لإشتباه إحتواء هيكلها و مكوناتها على مواد خطيرة .

وأشارت الجمعية المذكورة الى أن هذا الوضع يخالف كل القوانين الوطنية و الدولية التي وقع عليها المغرب، وأكدت على أنها لن تدخر جهدا للاسهام في حل هذه الكارثة البيئية بكافة الطرق المقبولة قانونا .

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية) .