رفيق بوبكر يحرق أوراقه بسبه للدين الإسلامي

26 مايو 2020 - 3:36 م

أثار شريط فيديو تناقله ألاف المغاربة يظهر فيه الممثل المغربي رفيق بوبكر وهو يسب الدين الاسلامي جدلاً وضجة عارمة على شبكات التواصل الاجتماعي.

وتناقل المغاربة على شبكات التواصل الاجتماعي و المحادثة الفورية مقاطع فيديو للممثل المغربي رفقة أصدقائه وهو يردد كلمات نابية في حق الدين الاسلامي واصفاً المسجد و المحراب الذي يخطب من فوقه الإمام يوم الجمعة بأوصاف مشينة، بينما لم تتم الاشارة الى تاريخ الفيديو ولا مكان تصويره.

ولم يتوقف الممثل الذي جاهر مرارا بمعاقرته الخمر، عند هذا الحد، بل تعداه إلى درجة القول  “نصليو  بالبلاك و نسبحو بالفودكا”.

هذا،  واستغرب معلقون جرأة المعني بالأمر وتطاوله على شعيرة عظيمة من شعائر الدين.

وحسب القانون الجنائي المغربي الجديد، فإن الممثل المغربي معرض لمتابعة قضائية أوتوماتيكية من طرف النيابة العامة، بموجب فصول ذات القانون المشددة حيث تتراوح العقوبات حسب الفصل 267 من هذا القانون، والذي ينص على “السجن من ستة أشهر إلى سنتين وبغرامة من 20.000 درهم إلى 200.000 درهم أو بإحدى هاتين العقوبتين إلى كل من أساء إلى الدين الإسلامي أو النظام الملكي، أو حرض على الوحدة الترابية”.

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية) .