ساكنة حي “البطوار” بسطات تشكو الإهمال والعزلة

10 مارس 2020 - 7:43 م

يعيش سكان الزنقة 1 بحي البطوار القديم المقابل للسكة الحديدية، حالة من العزلة التامة جراء الحفر الذي باشرته منذ أشهر وكالة تطهير السائل بشراكة مع بلدية سطات، ما نتج عنه مجموعة من المشاكل التي شابت هذا الورش، الأمر الذي لم يستسغه سكان الحي المذكور، جراء الازعاج الذي تعيشه يوميا (الأثربة المتراكمة التي دخلت المنازل والغبار الذي تجده في كل مكان)، زيادة على الرائحة الكريهة الصادرة عن مجاري المياه العادمة المفتوحة، الأمر الذي يتسبب في أمراض لساكنة الحي في ظل ما نعيشه اليوم من أوبئة وأمراض منتشرة كوباء كورونا، ما يستدعي تدخلا عاجلا من أجل إصلاح الوضع الحالي، وذلك بوضع أحجار الرصف ( pavé) بشكل سريع لإعادة الجمالية التي كان عليها الحي كما كانت.
في ظل هذا التماطل يستعد سكان الحي إلى تنظيم مسيرة باتجاه كل من بلدية سطات وعمالة سطات من أجل وضع حد لهذا الظلم الذي يعيشونه بشكل مستمر، كما بعض جمعيات المجتمع المدني إلى فتح تحقيق للوقوف على الخروقات التي شابت هذا المشروع والتي امتدت إلى ما يزيد عن السنتين ولازال الوضع على ما هو عليه.

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية) .