عانت من التنمر في طفولتها.. مخرجة لبنانية تعالج الظاهرة في أول فيلم قصير لها

IMG 20210519 WA0034
19 مايو 2021 - 1:03 م

تستعد المخرجة والممثلة المسرحية اللبنانية “ماغي ضاهر” خوض تجربتها الأولى بفيلم قصير من تأليفها وإخراجها.

 

وذلك من خلال فيلم “قصة كتار”، وهي قصة واقعية ستحاول فيها المخرجة تسليط الضوء على ظاهرة التنمر التي واجهتها في طفولتها.

وقالت المخرجة اللبنانية في حوار لجريدة “ منبر24 “عانيت من مشكل التنمر في طفولتي بشكل كبير، كانو التلاميذ في المدرسة يضحكون على شكلي لضعف بنيتي الجسدية” مضيفة “كانو يضحكون أيضا على طريقة كلامي لأني كنت أعاني من “التأتأة”.

وعن ردت فعلها كشفت ذات المتحدثة أنها واجهت هذا المشكل بمفردها، فكانت تقضي وقتها في البكاء بحيث لم يكن في استطاعتها الافصاح عن ذلك لعائلتها خوفا على والدتها من التأثر بالموضوع.

من جهة ثانية أكدت المخرجة الشابة أنها تجاوزت هذه الظاهرة بعد سنوات من المعانات بفضل مساندة بعض الأشخاص المهمين في حياتها، الأمر الذي دفعها إلى كتابة قصة هذا الفيلم القصير و مشاركته مع الجميع لتوعية مختلف الفئات بهذه الظاهرة، وخاصة الأسر التي يفترض أن يكون لها دور كبير على مستوى احتواء أطفالهم بشكل سليم، تضيف ذات المتحدثة.

وعن عواقب “التنمر” أوضحت “ماغي ضاهر” أنه يسبب لأصحابه العديد من الأمراض النفسية والأزمات التي قد تؤثر فيما بعد على حياته، قد تصل معه إلى درجة “الانتحار”.
موجهة رسالة إيجابية إلى من يعاني نفس المشكل، مفادها التحلي بالارادة والعزيمة لتخطي التنمر، مؤكدة أن “الحياة حلوة لذلك يجب أن نتشبث بها”.

 
مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية) .