فرنسا تتجه إلى إغلاق منطقة “شينغن”

12 أبريل 2020 - 3:10 م

كشفت القناة الفرنسية ” BFMTV” أن الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، يعتزم يوم غد الاثنين الإعلان عن مجموعة من التدابير والاجراءت الجديدة في سبيل الحد من التزايد المهول لحالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد ومنها إجراء إغلاق منطقة شينغن .

وذكرت القناة المذكورة، ليلة أمس السبت، أن ماكرون سيلقي مساء يوم غد الاثنين خطاب تلفزيوني يتمحور حول كيفية مواجهة أزمة وباء كورونا، الذي ارتفعت حصيلة الوفيات بسببه حتى صباح اليوم الأحد إلى حوالي 14 ألف حالة وفاة وفق الإحصائيات الرسمية .

وأوردت القناة أن الرئيس الفرنسي تطرق خلال اجتماع له يوم الخميس الماضي مع الشركاء الاجتماعيين في فرنسا، إلى إمكانية إغلاق حدود منطقة شنغن إلى غاية شهر شتنبر المقبل واتخاذ قرارات جديدة وصارمة في إطار مكافحة أزمة فيروس كورونا المستجد ، حتى لا يقع بفرنسا ما وقع بالولايات المتحدة الأمريكية التي قال ماكرون بأنها ستعاني كثيرا من تداعيات انتشار الفيروس الذي ستصل ذروته بها في غضون الأسابيع المقبلة .

ومن بين القرارات الأخرى المزمع اتخاذها أشارت القناة، إلى إمكانية إعلان ماكرون عن تحديد مدة قصوى لحالة الحجر الصحي التي أعلن قبل أيام على تمديدها إلى ما بعد 15 أبريل ، و تأجيل العودة إلى مقاعد الدراسة وموعد الانتخابات البلدية وكذلك مراجعة الميزانية العامة للبلاد .

يذكر أن مجموعة من دول منطقة “شينغن “، التي تضم 26 دولة أوروبية سارعت إلى الإعلان عن إغلاق حدودها مباشرة بعد تزايد وتيرة انتشار فيروس كورونا المستجد بمختلف دول العالم.

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية) .