مديرية الأمن تنفي أحداث شغب تزامنت مع إجراءات الحجر الصحي

28 مارس 2020 - 5:44 م

نفت المديرية العامة للأمن الوطني، بشكل قاطع، صحة مقطعي فيديو تم تداولهما، صباح اليوم السبت، يظهران أشخاصا يرشقون عناصر القوة العمومية بالحجارة، مع تذييلهما بتعليقات تدعي أنهما يوثقان لأحداث شغب تزامنت مع إجراءات الحجر الصحي لمنع انتشار وباء كورونا المستجد بكل من الدار البيضاء ومكناس.

وأوضحت المديرية، في بلاغ لها السبت 28 مارس، أن الأبحاث والتحريات التقنية التي باشرتها مصالح الأمن الوطني، أوضحت أن الأمر يتعلق بشريط قديم تم تحريف مضمونه وسياقه الحقيقيين، وذلك عن طريق توضيبه وتجزيئه لنصفين نسب الأول منهما لأحد أحياء مدينة الدار البيضاء بينما نسب المقطع الثاني لحي سكني بمدينة مكناس.

وشددت على أنه منذ بداية إجراءات الحجر الصحي لم يتم تسجيل أية أحداث شغب أو مواجهات بين قوات حفظ النظام والمواطنين، مؤكدة على أن الأبحاث والتحريات لا زالت جارية لتوقيف المتورطين في نشر هذه المقاطع المفبركة بشكل يهدف إلى المساس بالإحساس بالأمن لدى المواطنين.

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية) .