ملحمة “الطاس” بعيون محبيه

11 نوفمبر 2019 - 9:45 م

بعد الملحمة التي حققها الاتحاد البيضاوي بوصوله لنهائي كاس العرش، اثر اقصائه لفريق الدفاع الحسني الجديد في الدور النصف النهائي بهدف لصفر، علق أحد محبي “الطاس” على الحدث بتدوينة على موقع التواصل الاجتماعي، جاءت كالتالي  :

“يوم التاسع من نونبر كان سبتا أبيض ويوما مشهودا بالنسبة للطاس.. انبعثت فيه العدالة لتحيى و تنصف واحدا من الفرق المغبونة التي حرمت من الألقاب لأنها كانت ولا زالت بدون مظلة تقيها من جبروت الفساد..سنخلده يوما للذكرى وعيدا لأوفياء الحي المحمدي وتراثه ولكل متعاطف مع الإبداع والجمال وسنسميه ” عيد العدالة ”..هرمنا من أجل أن نعاين غلبة الخير على الشر في ما حدث أمس..أذاة جامدة بقلب أبيض وحكام في الخفاء صحت ضمائرهم أعادوا للعدالة اعتبارها و للمظلوم حقوقه و لكل دعاة الخير شيئا من مطالبهم ..بل ومسحوا دموع القهر على محياهم ..والغريب في الأمر أننا قهرنا الاستعمار وأعدناه منكسرا إلى بلده ولكننا قهرنا نحن في الديار بسلوكات أهلنا…كم هو موجع هذا الغبن حين يأتي من الأقارب..ممن نتوسم فيهم الخير ونترجى أن تزورهم يوما صحوة الضمير ولكنهم كانوا يمثلون دوما دور ضمير الغائب الذي ما تعب يوما من الانحياز والمصاحة والأطماع وما اهتم بصيحات و مفاجع أوفياء البياض المغبونين ولا رق قلبه للمظلومين..!”

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية) .