البابا فرنسيس يصل إلى العراق حاملا رسالة تضامن

IMG 20210305 WA0033
5 مارس 2021 - 2:55 م

 

 

وصل بابا الفاتيكان يوم الجمعة إلى العراق في زيارة تاريخية فريدة من نوعها، ومن المتوقع أن تستغرق هذه الزيارة مدة ثلاثة أيام، حاملا معه رسالة تضامن موجهة إلى إحدى المجموعات المسيحية الأكثر تجذرا في تاريخ المنطقة، والتي عانت لعقود طويلة من الزمن ظلما وإضظهادا وسعيا منه كذلك إلى تعزيز تواصله مع المسلمين.

و إستقبل رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي البابا فرنسيس، وأقيم في المطار مراسم رسمية تخللها أداء مجموعة من تراتيل الدينية، وأغاني عراقية ورقصات تقليدية.

وصرح البابا قائلا في رسالة مصورة موجهة إلى الشعب العراقي أنه ” أخيرا سوف أكون بينكم، أتوق لمقابلتكم ورؤية وجوهكم وزيارة أرضكم المباركة، مهد الحضارة العريق والمذهل “.

يجدر الذكر أن بابا الفاتيكان قد وقع قبل عامين في أبو ظبي، وثيقة تدعو إلى حرية المعتقد، إلى جانب إمام الأزهر أحد أبرز المرجعيات الإسلامية السنية في العالم.

 

 
مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية) .