بويغديمونت: سبتة ومليلية مدينتان مغربيتان تحتلهما اسبانيا

FB IMG 1621452479759
19 مايو 2021 - 9:31 م

 

 

في تفاعل مع الازمة بين المغرب واسبانيا، قال الرئيس الكاتالوني السابق كارليس بويغديمونت، إن سبتة ومليلية مدينتان مغربيتان وحان الوقت لكي يجلس البلدان على طاولة الحوار للمفاوضات حول السيادة المغربية حول الثغرين المحتلين.

وكتب كارليس بويغديمونت، تغريدة بحسابه الرسمي على موقع تويتر، قال فيها: “آمل ألا ينجرّ الاتحاد الأوروبي وراء الحماسة القومية الإسبانية. سبتة ومليلية مدينتان أفريقيتان، وهما جزء من الاتحاد الأوروبي فقط من خلال إرث الماضي الاستعماري الذي سمح للأوروبيين بامتلاك ممتلكات خارج أوروبا”.

تصريحات العدو رقم واحد لمدريد، لن تروق إطلاقا لإسبانيا، وكذا الاتحاد الأوروبي، الذي اصطف خلف مدريد من خلال تذكيره بأن حدود الاتحاد الأوروبي تمتد إلى سبتة ومليلية.
“وأضاف الزعيم الكاتلاني إن “للمغرب الحق في إثارة موضوع السيادة على المدينتين، وسيكون من الضروري الجلوس على طاولة حوار لحل النزاع. الحوار بين اسبانيا والمغرب سيكون ضروريا لمعالجة أجندة الخلافات بينهما”.

وليست هذه هي المرة الأولى التي يعبر فيها كارليس بويغديمونت، عن مواقفه بخصوص الخلافات بين المغرب واسبانيا.

وفي ردّ فعل على التوترات التي نشأت بين المغرب واسبانيا، عقب استقبال مدريد للمجرم إبراهيم غالي وإدخاله أحد مستشفياتها، دون إخبار الرباط، قال للرئيس الأسبق لكاتالونيا، كارليس بويغديمونت : “لا يمكنك الدفع مقدمًا”، في تلميح له إلى المغرب الذي دافع عن وحدة اسبانيا بلا مقابل.

وقال كارليس بويجديمونت :”أصدقائي المغاربة الأعزاء، اعلموا أن إسبانيا لا تفي بوعودها. لا يمكنك الدفع مقدما”، وذلك في تفاعل مع الجدل الدائر حول استقبال اسبانيا للمجرم ابراهيم غالي.

 
مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية) .