رأسية الكرتي في مرمى مولودية الجزائر تعيد سيناريو ” فضيحة رادس”

Screenshot 2021 05 15 04 18 45 24
15 مايو 2021 - 5:52 ص

 

 

 

تستمر “المجزرة التحكيمية” في كرة القدم الإفريقية، و ذلك من خلال المباراة التي جمعت الوداد الرياضي بمضيفه مولودية الجزائر، حيث حرم الحكم الإثيوبي “تيسيما” الفريق الأحمر من هدف مشروع لوليد الكرتي .

و في غياب تام لتقنية “الفار”، أعلن الحكم عن وضعية تسلل عقب رأسية الكرتي ” الصحيحة” في مرمى المولودية، على الرغم من أن وضعية الهجمة من أولها إلى آخرها سليمة، ولا تدعو لأية شكوك.

و قد أثر غياب تقنية الفار، عن مباريات دور ربع نهائي المسابقة، و ذلك عقب القرار الذي جاء به الاتحاد الأفريقي، بسبب عدم توفر جميع ملاعب الأندية المتأهلة، على الظروف اللازمة من أجل الإعتماد على هذه الوسيلة.

هذا و قد أكد الجزائري رفيق صايفي، محلل مجموعة قنوات “بي إن سبورتس” القطرية، أن الحكم باملاك تيسيما، قد ألغى هدف الوداد الذي كان مشروعا و صحيحا، حيث قال: “المسألة واضحة، هدف الكرتي في الدقيقة 35 صحيح، وتيسيما أخطأ بقراره”.

و من جهة أخرى، فقد أثار هذا الظلم التحكيمي مناصري القلعة الحمراء، حيث عبرت باستياء عن الحادثة عبر مواقع التواصل، معتبرة أن المباراة حُوِّلت ضد الوداد الرياضي، و الهدف الغير محتسب أثر على نتيجة الفريق.

و تعود هذه الحادثة بالجمهور المغربي إلى “فضيحة رادس” في إياب نهائي دوري أبطال أفريقيا 2019، حيث ألغى الحكم غاساما رأسية وليد الكرتي أمام الترجي التونسي بنفس الطريقة، و حرم الوداد من لقب الدوري.

جدير بالذكر أن الوداد الرياضي قد تعادل إيجابيا مع المولودية الجزائرية (1-1)، على أرضية ملعب ” 5 جويلية”، و سيقام الأسبوع المقبل إياب ربع نهائي على أرضية ملعب محمد الخامس بالدار البيضاء.

 
مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية) .