مشاكل لاسامير تفوت على المغرب تخزين البترول

22 أبريل 2020 - 7:20 م

ترتب على إغلاق مصفاة “لاسامير” المكلفة بعملية تكرير البترول وتخزينه تفويت فرصة إقتناء كمية مهمة من هاته المادة الحيوية بالنسبة للمغرب بأتمنة لم تسبق للسوق أن جادت بها ،حيت ترجع عملية إغلاق المصفاة لقرار محكمة الاستئناف التجارية بالدار البيضاء، قرار تمديد التصفية القضائية لشركة “لاسامير” ليشمل حجز ممتلكات رجل الأعمال السعودي محمد الحسين العمودي، وجمال بعمار بالاضافة الى أربعة مدراء بصفتهم أعضاء المجلس الإداري ومسؤولين سابقين للمصفاة،هذا القرار جاء على تبعات أخطاء في التسيير قام بها القادة السابقين للمصفاة موضوع تصفية قضائية منذ عام 2016.
هاته المصفاة لديها خزان يتسع لما يقرب من 280 صهريجا، بطاقة إجمالية تبلغ 2 مليون متر مكعب من النفط الخام، والمنتجات الوسيطة، والمكررة، تؤمن للمغرب أمنه الطاقي لمدة 3أشهر ،الأمر الذي يستدعي نباهة المسؤولين وخاصة الحكومة بإعادة تشغيلها للضرورة الملحة في إقتناس الفرصة من مخزون يؤمن حاجتنا الطاقية ولو لفترة لا نعلم نهايتها مع تداعيات فيروس “كوفيد19” الذكي.

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية) .