باكالوريا زمن كورونا تسجل تراجع الغش بـ30 في المائة

10 يوليو 2020 - 6:54 م

قدمت وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي حصيلة امتحانات البكالوريا خلال الدورة العادية، موردة أن 12 مترشحا مصابا بمرض “كوفيد-19” تمكنوا من إجراء اختبارات هذه الدورة بالمراكز المحدثة على مستوى المستشفيات الميدانية بكل من بنسليمان وسيدي يحيى الغرب وبنجرير.

وأعلنت الوزارة في بلاغ لها أنه خلال هذه الدورة تحددت نسبة تراجع الغش الإجمالية في ناقص 30 بالمائة مقارنة مع الدورة نفسها سنة 2019.

وحسب ما قالت الوزارة، فقد انطلقت عملية تصحيح إنجازات المترشحات والمترشحين بجميع مراكز التصحيح، التي بلغ عددها 375 مركزا، بمشاركة 31281 أستاذا مصححا تمت تعبئتهم للقيام بهذه العملية، مع التقيد بالإجراءات الاحترازية الصحية، ليتم بعدها إجراء المداولات ابتداء من يوم الاثنين 13 يوليوز الجاري، والإعلان عن النتائج في أجل أقصاه يوم الأربعاء 15 يوليوز.

وأفادت الوزارة بأنه خلال المحطة الثانية من هذه الاختبارات، التي همت المسالك العلمية والتقنية ومسالك البكالوريا المهنية، تم ضبط 736 حالة غش، مسجلة تراجعا في حالات الغش بلغت نسبته 43 بالمائة.

وجاء في ذات لبلاغ أن عدد المترشحات والمترشحين بهذا القطب الحاضرين قد بلغ خلال هذه الدورة 235326 من بين حوالي 260000 مترشحة ومترشحا، بنسبة حضور ناهزت 96,9 بالمائة بالنسبة للمترشحين المتمدرسين، و53,7 بالمائة بالنسبة للمترشحين الأحرار.

كما عرف هذا القطب مشاركة 228 مترشحة ومترشحا في وضعية إعاقة، و273 مترشحة ومترشحا من نزلاء المؤسسات السجنية، و6 مترشحين مصابين بفيروس كورونا.

وزاد المصدر ذاته أن المعطيات الإجمالية لهذه الدورة بقطبيها، فقد بلغ العدد الإجمالي للحاضرين 385981، بنسبة حضور تحددت في 97.2 بالمائة لدى المترشحين المتمدرسين، و62 بالمائة لدى المترشحين الأحرار، وهي نسب تعكس إقبالا كثيفا على اجتياز اختبارات هذه الدورة مقارنة مع سابقاتها، سواء بالنسبة للمترشحين المتمدرسين أو الأحرار.

ووفق الوزارة، فقد عرفت هذه الدورة اجتياز 870 مترشحة ومترشحا من نزلاء المؤسسات السجنية لهذه الامتحانات، وبلغ عدد المترشحين في وضعية إعاقة 539، “استفادوا من صيغ تكييف الاختبارات وظروف إجرائها، وفق ما هو منصوص عليه في المقرر الوزاري بمثابة دفتر مساطر تنظيم امتحانات البكالوريا، وذلك حسب نوع ودرجة الإعاقة، إلى جانب اتخاذ جميع الترتيبات لتشكيل لجان تصحيح جهوية خاصة”.

وأكدت الوزارة أن الامتحانات “قد مرت في أجواء جيدة وإيجابية، طبعها انخراط جميع الفاعلين بجد ومسؤولية في تفعيل الإجراءات الوقائية التي تم إقرارها والتقيد التام بها، مما ساهم بشكل فعال في إنجاح هذا الاستحقاق الوطني”، يقول البلاغ.

مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية) .