العدل والإحسان تعلق أنشطتها بسبب فيريوس كورونا

files 8815
14 مارس 2020 - 10:29 ص
خرجت جماعة العدل والاحسان، عن صمتها بتعليق جميع أنشطتها، بما في ذلك الرباطات ومجالس النصيحة واللقاءات العامة وغيرها، إلى حين إنجلاء الفيرووس، تماشيا مع المنظومة الدولية في إطار الوقاية من فيروس كورونا المستجد.
حيث أصدرة بلاغ حول موضوع: « سبل التعامل مع مستجدات مرض كورونا »، إن « ما يحدث في بلدنا الحبيب وفي العالم كله من تفشي وباء “كورونا المستجد”، مما يتطلب أن نقابله بكامل الرضى بقضائه، وتفويض الأمر إليه سبحانه، مع الأخذ بالأسباب الكفيلة بحسن التعامل مع هذا التفشي الداهم »

وأكدت الجماعة،   في رسالة لها لكافة منتسيبيها على:

 
  • تعليق كل الأنشطة الجماعية على جميع المستويات المركزية والإقليمية والمحلية، بما في ذلك الرباطات ومجالس النصيحة واللقاءات العامة والندوات وغيرها إلى حين انجلاء هذه الغمّة
  • بث اليقين في الله تعالى وحسن الظن به سبحانه، ومواجهة كل تهويل مبالغ فيه وكل نشر للرعب بين الناس، أو تهوين من شأنه الإعراض عن الحقائق التي تنطق بها الوقائع؛
  • الإكثار من الدعاء والتضرع إلى الله سبحانه وتعالى أن يرفع هذه البلوى عن الناس، بكافة الأدعية المأثورة في أوقات الاستجابة وفِي جميع الأحوال، والحسبلة والتفويض عقب الصلاة، والتصدق على المحتاجين فإنها مما يطفئ غضب الرحمن؛
  •  اتخاذ كل الاحتياطات الوقائية التي يوصي بها أهل الاختصاص، خاصة منها ما يتعلق بالنظافة، والتهوية، ومخالطة المصابين أو المشتبه في إصابتهم، عافانا الله جميعا؛
  • تجنب السفر إلى البلدان التي انتشر فيها هذا الوباء أو استقبال من يأتي منها؛
  • الانخراط في كل المبادرات المتخذة، والتي من شأنها التخفيف من هذا المصاب على الناس.

حيث علق حسن بناجح في تدوينة له على الفيسبوك “مسؤوليتنا جميعا حفظ التوازن بين الاحتراز المطلوب والهدوء الواجب في كل الأوضاع حتى لا يسقط المجتمع في الرعب المدمر للتوازن النفسي والمادي.”

 
مشاركة فيسبوك تويتر واتساب
تعليقات الزوار ( 0 )

اترك تعليقاً

1000 / 1000 (عدد الأحرف المتبقية) .