أسفي.. العوامة التي لفظها البحر والمثيرة للضجة هذه هي تفاصيلها

عبد الرزاق كرون

178

لوحظ زوال يوم الٱثنين 11يناير خروج جسم غريب بسواحل جنوب مدينة آسفي وبالضبط قرب المركب الكيماوي، وكان أغلب المتتبعين بالمدينة وعبر صفحات التواصل الاجتماعي يتسائلون عن ماهية هذا الجسم الغريب، منهم من وصفه بحزء من قمر صناعي سقط بسواحل المدينة وآخرون وصفوه بمجسم مركبة فضائية.

“منبر24” تواصل مع عدد من المختصين، وقد تم التوصل إلى أن هذا المجسم وهو عبارة عن عوامة الأوقيانوغرافية خاصة بتسجيل ارتفاع الأمواج ومدتها ، ودرجة حرارة سطح البحر ، واتجاه الموجة من بين العوامل الفيزيائية الأخرى للمحيطات، و يتم نقل البيانات التي تم جمعها بواسطة هذه الأدوات في الوقت الحقيقي تقريبًا إلى مركز Inocar Ocean Monitoring Centre الجديد، ويعمل بنظام الإنذار المبكر والمراقبة.

ويعود مصنع هذه الآلة للشركة AXYS Technologies Inc () TRIAXYS Directional Wave Buoy التي من خلالها يتم نشر عوامات TRIAXYS الموجهة عن بعد حاليًا في جميع أنحاء العالم لجمع بيانات الأمواج لإمكانات الطاقة المتجددة ، ودراسات البحث والتأثير ، والعمليات البحرية والسلامة البحرية العامة.

وقد تم إنشاء TRIAXYS بواسطة AXYS بالاشتراك مع المجلس القومي للبحوث (NRC) في كندا في أواخر التسعينيات، والذي يستخدم وحدة التحكم WatchMan500 التي تسمح بالاتصال ثنائي الاتجاه وتخزين البيانات عالية السعة والقياس الأولي المزدوج وأخذ عينات الموجة المستمرة.

 

 

اترك تعليق

يرجي التسجيل لترك تعليقك

شكرا للتعليق